التقرير المؤلف من أكثر من 100 صفحة، يشير إلى أنه من غير المحتمل أن تندلع أعمال العنف على نطاق واسع بشكل انتفاضة ثالثة

" > التقرير المؤلف من أكثر من 100 صفحة، يشير إلى أنه من غير المحتمل أن تندلع أعمال العنف على نطاق واسع بشكل انتفاضة ثالثة

" >

البث المباشر

أسعار العملات

بيـــــع شــراء
3.627 3.627
5.114 5.114
4.100 4.100
0.210 0.210
الســـعر
3.627
5.114
4.100
0.210

أوقات الصلاة

الفجر الظهر العصر المغرب العشاء
4:13 11:45 3:15 6:00 7:16

حـــالة الطقـــس

الاثنين: تتأثر البلاد بمنخفض جوي وتسقط زخات من الأمطار تكون غزيرة ومصحوبة بعواصف رعدية تضعف فرصتها في ساعات المساء والليل

القدس 10.2

مباريات اليوم

  • أيسلندا x فرنسا 21:45
  • صربيا x البرتغال 21:45
  • إنجلترا x الجبل الأسود 21:45

تقرير إسرائيلي: اندلاع انتفاضة ثالثة أمر ليس مرجحاً

2012-02-27 13:46:22

2012-02-27 13:46:22

شبكة أجيال الإذاعيةARN- أكد تقرير رسمي إسرائيلي، أن اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة في 2012 غير مرجح، لأن الفلسطينيين سيواصلون مناوراتهم الدبلوماسية، كما أعلن مسؤول إسرائيلي الإثنين.

 

 

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن أسمه لوكالة الأنباء الفرنسية، إن "التقرير المؤلف من أكثر من 100 صفحة، يشير إلى أنه من غير المحتمل أن تندلع أعمال العنف على نطاق واسع بشكل انتفاضة ثالثة".

 

 

واوضح أن التقرير السنوي لخدمات المعلومات في وزارة الخارجية تم تقديمه مؤخرا للحكومة.

 

 

وأضاف المسؤول نفسه أن "واضعي التقرير قاموا بتحليل وضع العام الماضي، وتوقع السيناريوهات المختلفة للعام الحالي من وجهة نظر الفلسطينيين، لذلك يعتقد أنهم سيستمرون باستغلال كافة الفرص لعزل إسرائيل على الساحة الدولية" حسب قوله.ويشير المسوؤل بذلك إلى الخطوات التي قامت بها السلطة الفلسطينية، للحصول على عضوية دولة فلسطين في الامم المتحدة.

 

 

وبحسب المسؤول "من غير المرجح استئناف المفاوضات طالما أن الأنظمة العربية لا تؤيد إجراء حوار مع إسرائيل لانها أضعفت، مثل السعودية أو لأنها تمر في عملية أسلمة".

 

 

وأشار المسؤول إلى أن "الوثيقة تلاحظ أيضا أن الفلسطينيين ليس لديهم أي خطة للمفاوضات، أو مشروع للتوصل إلى تسوية سياسية، وهدفهم الوحيد؛ وضع إسرائيل تحت الضغط".وتعثرت المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية منذ منتصف أيلول/سبتمبر 2010 عقب انطلاقها بثلاثة أسابيع، بعد انتهاء أمر إسرائيلي مؤقت بتجميد البناء في المستوطنات، ورفض إسرائيل تمديده.

 

ويشير التقرير أيضا إلى أن هناك فرصة ضئيلة، بأن يتم تحقيق المصالحة بين حركتي فتح وحماس لتشكيل حكومة وحدة وطنية مستقلة، مشيراً إلى أن ما يحدث هو "مجرد واجهة".

 

 

وأوضح المسؤول أن "حركة حماس لن تسمح ابداً بأن تطأ السلطة الوطنية غزة، والسلطة  لا تنوي أن تفسح مجالاً لحماس في الضفة ".

 

 

ووفقا لصحيفة هآرتس فإن التقرير، يشير إلى أن تغير الحكومة في مصر، سيحد من حرية حركة إسرائيل.ويقول التقرير إن "الحوادث التي تعتبر استفزازية، كعملية عسكرية في قطاع غزة، او صحراء سيناء، من المحتمل أن تثير رداً أكثر صرامةً وحدةً عن السابق".

 

 

وحول إيران، تبدو وزارة الخارجية الإسرائيلية، أكثر تشاؤماً من احتمال أن تنبذ الجمهورية الإسلامية طموحاتها النووية، حيث أن "إيران ستستمر في مناوراتها من هذا النوع، حتى تستمر في برنامجها النووي، مع دفع ثمن تراه مقبولاً".

 

 

وتتعرض إسرائيل لضغوط مضاعفة من الولايات المتحدة والدول الأوروبية، لثنيها عن شن هجوم على إيران، واعطاء فرصة للعقوبات الدولية، لمنع طهران من الاستمرار في برنامجها النووي المثير للجدل.

 

أ.ش-ر.أ

 



© 2019 جميع الحقوق محفوظة لشبكة أجيال الإذاعية