باحثون يكتشفون قبوراً تاريخية وآثار أقدام لديناصورات ومكان عبور ناقة النبي صالح......

" >

باحثون يكتشفون قبوراً تاريخية وآثار أقدام لديناصورات ومكان عبور ناقة النبي صالح......

" >

البث المباشر

أسعار العملات

بيـــــع شــراء
3.473 3.473
4.899 4.899
3.842 3.842
0.216 0.216
الســـعر
3.473
4.899
3.842
0.216

أوقات الصلاة

الفجر الظهر العصر المغرب العشاء
4:45 11:24 2:17 4:44 6:02

حـــالة الطقـــس

يكون الجو اليوم الأحد غائماً جزئياً إلى صافٍ وبارد

القدس 10.2

غرائب جبل القهر جنوب السعودية

2012-04-18 10:29:28

2012-04-18 10:29:28

شبكة أجيال الإذاعية ARN_ اكتشف باحثون علميون في جبل القهر الذي يقع على بعد 130 كلم شمال شرق منطقة جازان جنوب السعودية هياكل عظمية وجثامين ملفوفة بجلود طبيعية كانت قد حفظت في داخل غرف في صخور يزيد عمرها على أكثر من 3 آلاف عام، وآثار أقدام رجح الباحثون أن تكون آثار لديناصورات بالإضافة إلى رسومات ونقوش في غاية البراعة.
 
 
 
وتحكي تلك الشواهد عن جبل "القهر" احتفاظه بأساطير غريبة رواها عدد من زواره عن الجن في موج فريد يجذب السياح والباحثين العلميين ومستقصي الغرائب في آن معاً. 
 
 
 
وأطلق عليه مسمى من قبل هو جبل "زهوان" ثم أطلق عليه لاحقا جبل القهر لأنه يقهر كل من يريد الصعود عبره لشدة وصعوبة تضاريسه.
 
 
 
وقال د. عبد الناص الزهراني باحث وعضو  في فريق علمي أن رسوبيات في الجبل تكونت منذ ملايين السنين قبل وجود البشر لكن وعورة الطرق كانت عائقا دون وصول الفريق إلى زوايا أخرى من الجبل . 
 
 
 
وكان الفريق العلمي قد عثر على مقابر جماعية داخل أبنية حجرية ، وترتفع هذه الأبنية بنحو عشرين مترا عن مستوى سطح الأرض ، وخصصت للأطفال مقابر صغيرة مشابهة في طريقة البناء والحفظ. 
 
 
 
وتوقع الفريق العلمي أن تاريخ هذه الجثث يعود لثلاثة آلاف عام بسبب طريقة حفظها في جلود طبيعية داخل تلك الأبنية الحجرية مرتفعة عن الأرض كانت تحول دون تعرضها لمياه الأمطار والحرارة والرطوبة.
 
 
 
ورصد الفريق العلمي أن طريقة الدفن وتوجه العظام لاتجاهات تخالف القبلة تشيران إلى ان هذه الجثث تعود لعصور ما قبل الاسلام.
 
 
 
وعثر فوق هذه الأبنية على رسوم لأياد ملونة بمواد نباتية صبغية حمراء بعدد الجثث المحفوظة وبجانبها رسم رجح انه يرمز لإله كان يعبد من قبلهم حسب معتقدات من عاشوا في تلك العصور.
 
 
 
ويعد "جبل القهر" من أهم المواقع السياحية بمنطقة جازان ،وتم إفتتاح أول مركز للإمارة فيه عام 1375هـ ،ويمتاز الجبل بشلالاته وغاباته الخضراء إلا أن سكاناً يسكنون بقرى مجاوره له لازالوا يعانون من رداءة الطرق الموصولة له خاصة مع هطول الأمطار وطالبوا وزارة النقل لإيجاد الحلول اللازمة.
 
 
 
ر.ق-ر.أ


© 2019 جميع الحقوق محفوظة لشبكة أجيال الإذاعية